محسن مرزوق:”نسعى لتكوين جبهة جمهورية ديمقراطية تضم كل القوى بإستثناء طرفين اثنين”.

أكد الامين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق أن الجبهة الجمهورية الديمقراطية التي يعمل على تأسيسها ستضم كل القوى الوطنية والديمقراطية ،أحزاب و شخصيات وتيارات بما فى ذلك شقوق النداء الثلاثة بحسب تعبيره.
وسيتم اقصاء طرفين اثنين من الانضمام للهذه الجبهة وهما :
كل من يخلط بين الدين والسياسة
وكل من لا يعترف بالمصالحة الوطنية بحسب تأكيده.
كما عبر عن نيته فى تكوين جبهة برلمانية داخل مجلس نواب الشعب فى صورة تكوين الجبهــة الديمقراطية التى بدأ من أجلها مع عدد من الشخصيات السياسية على غرار سليم الرياحي ،مهدي جمعة ،ياسين ابراهيم ،ومنذر الزنايدي.
والفكرة من تكوين الجبهة الجمهورية الديمقراطية هي الجلوس على نفس الطاولة من أجل تسهيل السياسية على المواطن التونسي بحسب تصريحه.