هجوم إرهابي في فرنسا : ارتفاع عدد الضحايا وتحديد هويّة المنفذ

أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية، أن قوات الأمن تمكنت من القضاء على منفذ عملية احتجاز الرهائن في منطقة تريب قرب مدينة كاركاسون جنوب غرب فرنسا. كما أكدت ارتفاع عدد الضحايا إلى ثلاثة أشخاص، وإصابة 3 آخرون.

وقالت وكالة ‘فرانس براس’، إن ‘السلطات تشتبه بأن المنفذ مغربي الجنسية في الثلاثين من عمره. فيما أكدت الاستخبارات الفرنسية أن اسمه مدرج على قائمة مكافحة الإرهاب.
وأفادت وسائل إعلام فرنسية بأن محتجز الرهائن في كاركاسون طالب بإطلاق سراح صلاح عبد السلام، العنصر الوحيد الذي مازال على قيد الحياة من منفذي هجمات باريس وسانت دينيس في نوفمبر 2015.
من جانبه، أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن كل الدلائل تشير إلى أن حادثة احتجاز الرهائن في مدينة تريب جنوبي فرنسا تعتبر عملا إرهابيا.