البنك الأوروبي للاستثمار يمول الجزء الأول من مشروع الطريق السيارة للوسط (قسط السبيخة – جلمة)

تم اليوم الخميس ، توقيع على اتفاقية تمويل الخاصة بانجاز مشروع الطريق السيارة للوسط (قسط السبيخة- جلمة) بين الجمهورية التونسية و البنك الاوروبي للاستثمار بقيمة تناهز 166 مليون أورو أي ما يعادل 481 مليون دينار، بحضور وزير التجهيز والإسكان السيد محمد الصالح العرفاوي ووزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، زياد العذاري ومدير البنك الأوروبي للاستثمار بتونس Ulrich H. Brunnhuber ،وعدد من اطارات الوزارتين.
وسيخصص هذا التمويل للمساهمة في إنجاز الجزء الأول من مشروع الطريق السيارة للوسط (قسط السبيخة-جملة) وتتواصل مدة إنجاز المشروع 04 سنوات، وسيتم سداد التمويل الموقع مع البنك الأوروبي للاستثمار على امتداد 30 سنة منها فترة إمهال بــــ 04 سنوات.
ويتمثل المشروع في إنجاز الطريق السيارة تونس جلمة بطول 186 كلم، بكلفة جملية تقدر بـــــ 1423 مليون دينار والذي يندرج في إطار الطريق السيارة للوسط التي ستمتد إلى ولايات، القيروان وسيدي بوزيد والڤصرين وڤفصة.
وسينجزهذا المشروع بمساهمة من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي (FADES) بمبلغ يناهز 50 مليون دينار كويتي أي قرابة 402 مليون دينار تونسي (تونس- السبيخة 87 كلم، تمّ توقيعه في جويلية 2017)، والبنك الأوروبي للاستثمار (BEI) بمبلغ 166 مليون أورو أي 481 مليون دينار تونسي (السبيخة-جلمة 99 كلم)، والباقي أي 540 مليون دينار على ميزانية الدولة.