المهدي بن غربية يزور مركزي إيواء اللاجئين والمهاجرين بمدنين

أدى المهدي بن غربية وزير العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان مساء أمس الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 زيارة ميدانية إلى مركز إيواء اللاجئين ومركز إيواء المهاجرين بمدنين مرفوقا بالسيد الحبيب شواط والي مدنين.

وتعرف الوزير بهذه المناسبة على ظروف إيواء المقيمين بالمركزين والمساعدات والتسهيلات المسندة لفائدتهم مؤكدا حرص حكومة الوحدة الوطنية على دعم العمل الانساني المقدم لفائدتهم بالشراكة مع المنظمات الوطنية والدولية المختصة.

وصرح المهدي بن غربية خلال هذه الزيارة بأن تونس استقبلت منذ الثورة ما يناهز المليون ونصف لاجئ وحرصت تونس “بلد الحرية وحقوق الإنسان رغم محدودية الامكانيات على توفير كل ظروف الإحاطة الانسانية والصحية بأوضاع اللاجئين” وفق تعبيره.

كما كان للوزير بالمناسبة مباحثات مع ممثلي المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة والهلال الأحمر التونسي بولاية مدنين لتعزيز التنسيق والتعاون في المجالات المتصلة بالإحاطة بأوضاع المهاجرين غير الشرعيين واللاجئين.

يذكر أن مركز إيواء اللاجئين بمدنين استقبل أكثر من ألف لاجئ هذه السنة.

وكان الوزير قد أشرف قبل ذلك بجربة على أشغال الندوة الاستشارية الختامية حول مشروع القانون الأساسي لمناهضة التمييز العنصري.